مشروع اللحوم والأضاحي العيدية هو مشروع موسمي يستهدف المساهمة في تعزيز مستويات الأمن الغذائي المتردية ومعالجة ظاهرة سوء التغذية، باستهداف الأسر الأشد احتياجاً عبر توزيع اللحوم والأضاحي العيدية

04

تحفيز الناس للمساهمة في العمل الخيري، حيث يلقى هذا المشروع تأييداَ كبيراَ من المجتمع

03

المساهمة في تلبية احتياجات الأسر الأشد احتياجاً، عبر استكمال أهداف برنامج إطعام  بتوزيع اللحوم والأضاحي العيدية إلى منازلهم

02

المساهمة في تعزيز الروابط الاجتماعية والتكافل المجتمعي وذلك بمشاركة الداعمين والمحسنين والمتطوعين في عملية التوزيع.

01

إرساء القيم الإنسانية والدينية مثل التضامن والإحسان والشكر والعطاء وترسيخها في المجتمع.

أهداف المشروع

نقاط التوزيع

موزعة في المحافظات المستهدفة

عدد اللحوم والأضاحي

كليو جرام (تراكمي)

عدد المستفيدين

فرد مستفيد

الأسر المستفيدة

أسرة (تراكمي)

آلية العمل

توزيع اللحوم والأضاحي العيدية يداً بيد إلى منزل كل أسرة مستفيدة حفاظاً على عفة الأسر الأكثر احتياجاً، عبر أكثر من 160 نقطة توزيع معتمدة تضمن وصول اللحوم لكل منزل بعيداً عن الطوابير التي تمس خصوصية وكرامة المستفيد

مميزات المشروع

• الاستمرارية والتوسع المستمر في كل عام .

• معايير واضحة ومحددة في اختيار الأسر الأشد احتياجاً.

• قاعدة بيانات محدثة وموثوقة للمستفيدين.

• الحفاظ على كرامة وعفة المستفيد بانتشار نقاط التوزيع والحرص على تسليم المساعدات إلى منازل المستفيدين والامتناع عن تصويرهم.

• غرفة عمليات على مدار الساعة لمواكبة نشاط المشروع واستقبال المقترحات والشكاوى.

• الشفافية والمرونة في توفير البيانات المالية وتقارير التنفيذ للداعمين والمتبرعين.

• نفقات تشغيلية لا تتعدى 5% من قيمة التمويلات.

• فريق متخصص من الأطباء البيطريين وخبراء التغذية لفحص اللحوم والأضاحي.

• سهولة وشفافية استلام الدعم والتبرعات بشكل مباشر أو عبر حسابات البريد والبنوك والهاتف الجوال.

• تغطية وتوثيق شامل لأنشطة المشروع بجميع مراحله.

تاريخ المشروع
  • المرحلة الأولى 1438 – 2017: تم تدشين المشروع في العام 2017 بالشراكة مع مؤسسة مودة التنموية الخيرية، وقد استهدف المشروع 16,000 أسرة مستفيدة في أمانة العاصمة وأجزاء من محافظة صنعاء.
  • المرحلة الثانية: 1439 – 2018: ارتفع عدد المستفيدين إلى 30,000 أسرة مستفيدة في أمانة العاصمة وأجزاء من محافظة صنعاء، وتوسيع النطاق الجغرافي ليشمل محافظة المحويت.
  • المرحلة الثالثة: 1440 – 2019: ارتفع عدد المستفيدين إلى 40,000 أسرة مستفيدة وتوسيع النطاق الجغرافي مجدداً ليضم محافظة عمران، مع افتتاح 8 نقاط توزيع جديدة في مديرية بني الحارث.
  • المرحلة الرابعة 1441 – 2020: استهدف المشروع 40,000 أسرة مستفيدة بـ20,000 كيلو من اللحم، وافتتاح 156 نقطة توزيع جديدة في صنعاء الأمانة والمحافظة ومحافظتي المحويت وعمران.
  • المرحلة الخامسة 1442 – 2021: ارتفع عدد المستفيدين إلى 41,000 أسرة تم تغطيتها بـ20,500 كيلو من اللحوم، مع توسيع عدد نقاط التوزيع إلى 162 نقطة في أمانة العاصمة ومحافظات صنعاء والمحويت وعمران. وخلال المرحلة الخامسة تم تدشين توزيع لحوم الأضاحي ضمن المشروع عبر توزيع 7,000 كيلو من الأضاحي لـ7,000 أسرة مستفيدة.
  • المرحلة السادسة 1443 – 2022: تضاعفت كميات اللحوم الموزعة بنسبة 100% لتصل إلى 41,000 كيلو من اللحم وبذلك ارتفعت حصة كل أسرة مستفيدة من نصف كيلو إلى كيلو واحد للأسرة. إلى جانب توزيع 22,000 كيلو من الأضاحي لقرابة 22,000 أسرة مستفيدة.
  • المرحلة السابعة 1444 – 2023: تم توزيع كمية ٤١,٠٠٠ كيلو من اللحوم والأضاحي موزعة بين ١٥,٠٠٠ كيلو من اللحوم، و ٢٦,٠٠٠ كيلو من الأضاحي.
  • المرحلة الثامنة 1445 – 2024: تم توزيع ٤١,٠٠٠ كيلو من اللحوم والأضاحي لقرابة ٤١,٠٠٠ أسرة مستفيدة في أمانة العاصمة ومحافظات (صنعاء – المحويت – عمران).

فيديوهات وثائقية

قصص نجاح

عنوانك يذهب هنا

Your content goes here. Edit or remove this text inline or in the module Content settings. You can also style every aspect of this content in the module Design settings and even apply custom CSS to this text in the module Advanced settings.

عنوانك يذهب هنا

Your content goes here. Edit or remove this text inline or in the module Content settings. You can also style every aspect of this content in the module Design settings and even apply custom CSS to this text in the module Advanced settings.