ورشة عمل في الحديدة حول دور الإعلام في النهوض بالزراعة


[01/ يناير/2022]

بنيان – الحديدة :

عقدت في محافظة الحديدة، اليوم، ورشة عمل حول أهمية دور الإعلام في النهوض بالثورة الزراعية والتنموية.

هدفت الورشة، التي نظمتها اللجنة الزراعية والسمكية العليا والسلطة المحلية في محافظة الحديدة بالشراكة مع مكتب الإعلام في المحافظة ومؤسسة بنيان التنموية بمشاركة 68 إعلاميا وإعلامية، إلى تفعيل دور الإعلام والإعلاميين في المحافظة خلال الفترة المقبلة، في جوانب التنمية، ومنها الجانب الزراعي الذي تمثل محافظة الحديدة مرتكزا له في الثورة الزراعية.

وخلال الورشة، أكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات والتنمية، الدكتور حسين مقبولي، على أهمية الإعلام وما يمكن أن يؤديه من دور هام في النهوض بمختلف جوانب التنمية في الوطن.

وأشار إلى أن الإعلام يمثل أداة هامة في توعية المجتمعات بأهمية المشاركة في الثورة الزراعية والتنموية خلال المرحلة المقبلة.

ولفت إلى أهمية مواجهة العدوان على كافة الأصعدة، ومنها إحداث نهضة في الجانب الزراعي، وتحقيق الإكتفاء الذاتي من المحاصيل الزراعية، وبما يسهم في كسر الحصار الذي تفرضه دول تحالف العدوان منذ سبع سنوات.

فيما أشار وزير الصحة العامة والسكان، الدكتور طه المتوكل، إلى أهمية دور الإعلام في مواكبة التطورات التي يشهدها الوطن في الجبهة التنموية.. مؤكدا أهمية دعم كافة الأجهزة الإعلامية لتقوم بدورها المنشود في مختلف الجبهات.

بدوره، أشار محافظ الحديدة، محمد عياش قحيم، إلى أهمية الورشة في تعزيز العلاقة بين الجانب الزراعي ووسائل الإعلام والإعلاميين.

ولفت إلى أن محافظة الحديدة ستشهد يومي 24 و25 يناير الجاري مؤتمر استثماري بهدف تفعيل المنطقة الصناعية والإعلان عن فرص استثمارية داخل المنطقة وخارجها، وهو ما يتطلب تسليط الضوء عليه إعلاميا ليحقق النتائج الطموحة المطلوبة.

وفي افتتاح الورشة، بحضور نائب وزير الإدارة المحلية قاسم الحمران ووكيل المحافظة لشؤون الخدمات محمد حليصي وعضو لجنة تنسيق إعادة الانتشار اللواء محمد القادري، أشار مدير مكتب الإعلام في المحافظة، أكرم الأهدل، إلى أهمية الدور الرئيسي للإعلام في تحقيق أي نهضة من خلال إيصال الرسائل إلى المجتمع عبر مختلف الوسائل المتاحة.

وأكد الأهدل أن ما تحقق للوطن من منجزات هامة، وفي مقدّمتها إعلان الثورة الزراعية، تحتاج إلى المزيد من تسليط الضوء إعلاميا بهدف خلق وعي عام لدى أفراد المجتمع وطمأنتهم بأن عجلة التنمية لن تتوقف رغم كل الظروف التي يمر بها الوطن.

وأشار إلى أهمية الورشة في تعزيز الدور التنسيقي بين الجانب الزراعي ووسائل الإعلام.. مؤكدا الاستعداد والتعاون للقيام بدور فاعل في الثورة الزراعية الشاملة.

وأكدت توصيات المشاركين في الورشة أهمية الخروج برؤية وآلية للنهوض بالجانب التنموي عبر الإعلام وطرح الحلول والرؤى للانطلاق والنهوض بالثورة الزراعية والتنموية، التي تتحقق من خلال الإعلام بمختلف وسائله.

وأشارت التوصيات إلى ضرورة عمل قاعدة بيانات للإعلاميين كلٍ في إطار منطقته ، بما يسهم في تحقيق الهدف لخدمة أي مشروع في أي منطقة.

وأكدت أهمية توسيع دائرة الإعلام في الجانب الزراعي والاستثماري، والاهتمام بقصص نجاح للمزارعين، والعمل على جمعها ونشرها عبر وسائل الإعلام.

عذرا التعليق على الأخبار مغلق مؤقتا .